الأحد، 17 يناير، 2010

هزيمة الخنساء في مسابقة البكاء من كتاب "قلوبهم معنا وقنابلهم علينا" للكاتبة أحلام مستغانمي

     انقل لكم جزء يسير من كتاب غزير المعلومات والألام...

تكتب أحلام مستغانمي "احتفظ بخبر طريف عن سيدة استطاعت الفوز ب"تاج البكاء" بعدما حطمت رقما قياسيا في النحيب المتواصل, لا بسبب مصيبة ألمـت بها, بل لإصرارها على ألا يحمل غيرها هذا اللقب!
كنت اعتقد أن العرب دخلوا كتاب "غينيس" على الأقل من باب النواح والعويل, تشفع لهم أنهر الدموع العربية التي جرت منذ الجاهلية إلى اليوم, منذ أيام المعلقات وحتى الأفلام المصرية, وصولا إلى النشرات الإخبارية, فعندما نزل شيطان الشعر على اشهر شاعر جاهلي, ما وجد شاعرنا بيتا يفتتح به تاريخ الغزل العربي غير "قفا نبكِ من ذكرى حبيب ومنزل". ومن يومها ونحن نتوارث البكائيات. فقد زود الله الإنسان العربي دون غيره ببطارية شجون وهموم, جاهزة لإمداده بطاقة البكاء, أيا كان السبب...."

كتاب ممكن أن تقرأه عشرات المرات وكـأنها المرة الأولى...

هناك تعليقان (2):

  1. كتاب رائع اختي الغالية

    سأقرءه بإذن الله

    الله يعطيك العافيه

    ردحذف