الخميس، 9 ديسمبر، 2010

تركيا بين الشرق والغرب

بسم الله الرحمن الرحيم


مدونتي الحبيبة..اعتذر انني اهملتك وتجاهلتك في الفترة الأخيرة لظروف خارجة عن ارادتي..


هناك..تداعب وجهك نسمة باردة بالرغم من بعض الدفئ المنبعث من اشعة الشمس في ساعات الظهيرة..الكل يمشي على عجل..الباعة ينادون المارين ويحاولون عرض بضاعاتهم وحتى فرضها..محال الأدوات المنزلية متناثرة بانتظام إلى جانب المطاعم التي تقدم وجبات محلية شهية..بعض هذه الوجبات تستنبط اسمها من تراث البلد العريق الذي امتد من اوروبا لآسيا..
محال الأواني المزخرفة بالفسيفساء تبعث الحياة إلى المباني والشوارع الرمادية بتناسق لا يمكن أن لا تلحظه


ترى ما سيكون ردة فعل العثمانيين ان رأوا احفادهم الأن...؟


زيارتي لتركيا رائعة..غنية بالتجارب والتعلم والتعرف على جزء لا يتجزء من ماضي المسلمين وفخرهم وامتداد انجازاتهم...هذه تركيا التي تحير زائرها..ذات جمال اوروبي بطابع اسلامي...تعانق منارات مساجدها التي بنيت منذ عهد العثمانين بفن رائع لا مثيل له السحب وترسم لك لوحة فنية مبهرة....


ترى اختلاف توجهاتهم الدينية ...ترى الحجاب والجلباب والثوب الغربي معا...تستمع الى لغتهم فتظن انك التقطت كلمة عربية او فارسية او اجنبية...


جميلة هي تركيا.. هي تجربة لا تنسى..

الاثنين، 1 نوفمبر، 2010

خواطر يومية

بسم الله الرحمن الرحيم...

اكتب لرغبتي في الكتابة هنا..لكي لا اهجر مساحتي اكثر من اللازم..لأنني في الأيام المقبلة ان شاء الله لن اكون حاضرة للكتابة....

سأعود للقرآة في الأيام المقبلة..اقصد قرآة كتبي المفضلة..لأنني كنت اقرأ ما له علاقة بدراستي فقط حيث اني ادرس..ولمدة اسبوعين ان شاء الله..سأقرأ كتبا في مجالات احبها..

اطور مهاراتي المطبخية اكثر هههه..وبالذات في الخبز..من الخُبز للكيك للبسكويتات..الخَبز مثل القرآة..مريحة للأعصاب...:)

لكل من يمر من هنا...جعل الله ايامكم كلها سعادة ونجاح وانجازات...والأهم راحة البال والصحة...:)



الاثنين، 25 أكتوبر، 2010

هل انجزت؟

بسم الله الرحمن الرحيم..

هل حققت أهدافك...هل تخاذلت عن تحقيق بعضها وتكاسلت..ام هل اصابك الإحباط فلم تسعى لها...هل ما زلت متحمسا لإنجازها..

هل اهدافك تشمل جميع جوانب حياتك..الدينية, العملية, العلمية, الأسرية, الاجتماعية, الشخصية؟؟؟ ام ركزت على جانب معين فقط..واهملت الباقي..

هل انت راضٍ عن نفسك...

لا ترضى بالمرة...لأنك إن رضيت ستتخاذل وتركن للخمول....اسعى للأحسن...

اسئلة موجهة لي ولكم...اسأل نفسي دائما...

ان انجزت الكثير فهنيئا لك..وان لم تنجز الكثير فاعمل على تحديد اهدافك الباقية وانجازها...وان لم تنجز شيئا فأسرع فالعمر مهما ظننا أنه طويل...فهو قصير

جعل الله ايامكم مليئة بالإنجازات...


السبت، 16 أكتوبر، 2010

لماذا نكتب؟

بسم الله الرحمـــن الرحيم..

هذا السؤال الذي سألت نفسي قبل أن ابدأ بالتدوين...لماذا اريد أن اكتب؟؟

  • اكتب لأن الكتابة هو المتنفس الوحيد الذي اتمكن من خلاله أن اذكر كل ما بخاطري من غير أن يرسم لي أي بشر حدود
  • اكتب حين يسعدني أمر ما
  • اكتب حين يضايقني أمر ما ويؤلمني واود الحديث عنه ولعل بقلمي افضفض
  • اكتب لانني قد استطيع تغيير بعض الأمور بقلمي
  • اكتب لأنني لا احب أن احتفظ بما اعلم لنفسي بل أحب ان اشارك غيري ما تعلمته وما اتعلم
  • اكتب لأنني اربط بين احداث واقعية ويمكنني من خلالها كتابة قصة
  • اكتب لعل الكتابة تكون صدقة لي
  • اكتب لأنني بالكتابة احادث عقولا تفهم كلماتي فالحوار احيانا لا يأتي بنتيجة
  • اكتب لأنني اشعر براحة بعد الكتابة
  • اكتب لأطور لغتي
  • اكتب لعلي اترك بعدي اثرا طيبا
  • اكتب لعلي احدث تغييرا في جزء بسيط من العالم
لما تكتب؟؟؟ لمن يود أن يرد على هذا السؤال سيكون من الجميل أن يكون في مدونته ويعلمنا بذلك لكي نتابعه

الأربعاء، 6 أكتوبر، 2010

مساحة لكِ..ومساحة له..

بسم الله الرحمن الرحيم..

حين تجتمع المرأة مع زوجها... بالعادة لا تترك له الكثير من المجال...تعبر له عن شوقها وحبها بالالتصاق به..والثرثرة التي تستأنس هي بها حين تجتمع مع صديقاتها.. وتظن أنه بذلك يسعد مثلما تسعد صديقاتها...وبالأخير يطفش الرجل...وينزوي للهدوء..ويتوقف عن الكلام المباح....


وحين يكون منشغلا في عمله...تفكر فيه طول او معظم الوقت...تفكر في مدى مللها..وما تفعل له..وكيف تقابله...الخ...

فتدور دنياها كلها حول الرجل...وتنسى نفسها...فينساها الرجل...فتستمر في خنق نفسها في دائرة الرجل...ويستمر الرجل في الابتعاد عن كوكبها...

همسة...

حين تكون المرأة مع زوجها...فلتبدي له شغفها الجميل..وحبها الدائم..وتجالسه برقة وانوثة...وحين يطلب مساحته ...افهميها بعقلك...وامنحيه تلك المساحة....

وابحثي عن مساحتك بعيدا عنه....وبذلك تسعدي انت...وتجدي نفسك وتدور حياتك حول نفسك ويكون الرجل جزءا جميلا فيه...وليس المحور الأساسي الذي تفكرين فيه فقط حتى يمل منك وتضحين بحياتك وسعادتك بطريقة لا تفيدكما بشئ...

حين لا يكون هناك...اسعديه بارسال ومضات حبك...لكن اسعدي بوقتك ايضا...واجعليه وقتك انت...تذكري ربك دائما...مارسي جميل هواياتك واسعدي بها..زوري والدتك ووالدك واهلك....قابلي صديقاتك واضحكي معهن...

اعطي لنفسك حقا في السعادة..ولزوجك حقه في حبك وشغفك..وحقه في مساحته الخاصة..فيحبك..وتسعدي...

الاثنين، 4 أكتوبر، 2010

اعادة لململة بعثرة حياتي


بسم الله الرحمـــن الرحيم..

هذا ما اسعى جاهدة لفعله..اعترف أن اولوياتي باتت مبعثرة..هي مترتبة في عقلي وقلبي..ولكنها مبعثرة في واقع حياتي..

طموحاتي عاليــة في السمـــاء...لكنها في ارض الواقع لم تُنجز بعد...او انجزت جزءا يسيرا لا يمكن أن يُذكر..

تمر أيامي من الصبح إلى الليل..وحين يسكن ما حولي...يضج عقلي بمرارة ما لم انجز وما لم افعل...

اعترف...

ما زلت اتخبط في كثير من ترتيباتي...

لكن يتملكني الطموح...واتقن التخطيط.....لكن ما زلت لم امتلك زمام حسن التطبيـــق...

عملي...ديني...عائلتي..نفسي...مجتمعي..وطني...عالمي....وعد مني أنني ساعية بكل عزم للملمة بعثرتي هنا وهناك....

فلن اركن للضعف....وسأحاول واسعى....

وبإذن الله ...ستأتي ايام يمكنني النوم فيها للأبد بعدما تركت اثرا طيبا...

الأحد، 26 سبتمبر، 2010

من مطبخي...

بسم الله الرحمن الرحيم..

مدونة جديدة..تأخذكم إلى مطبخي..بأطباقي المتواضعة..يا عسى استفيد منكم وتستفيدوا...:)

من هنا

باللغة الانجليزية..

دمتم بكل ود..

الأربعاء، 22 سبتمبر، 2010

حين يختلفان....يتفقان..


بسم الله الرحمن الرحيم..

الاختلاف بين الزوج وزوجته..يجعلنا نعي عمق اختلافاتهم البيولوجية والعاطفية...ونقدرها..

قد تنظر المرأة إلى أمر انه مهم ومؤثر ..
وينظر الزوج على أساس أنه امر جد تافه ولا أهمية له...فتجرح المرأة..ويغضب الرجل..وتحدث الفجوة..

قد تظن المرأة ان اهتمامها وما تفعله لزوجها هو ما يريد ويطلب...
ويتضايق الزوج ويرى ان ما تفعله تدخل في خصوصياته وتضييقا لخناقه..فتزداد الفجوة

قد يظن الرجل أن ما يفعله كاف لتبيان حبه لزوجته..
وقد ترى المرأة أن زوجها اصبح بعيدا عنها وأنه عاطفيا منعزل عنها..فتزداد الفجوة..

تتكلم المرأة لتفضفض..وتجد اذنا تسمعها ..وحضنا يلمها..ولا تطلب غير ذلك..ويكفيها هذا..
ويظن الرجل أنها تشتكي وأنها غير راضية عنه...فيغضب..وتحزن المرأة ويبتعد الرجل!َ!!

ينزوي الرجل في كهفه ليحل ويتخلص مما يضايقه...
فتحاول المرأة ان تخرجه من كهفه ظنا منها أنه ما يساعده...فيغضب الرجل..وتبكي المرأة..وتزداد الفجوة..

ترى الزوجة أن صداقتها لزوجها يتحتم فيه أن يكون الزوج صريحا في كل صغيرة وكبيرة..
في حين أن صداقة الرجل لزوجته لا تعني الافصاح عن كل شئ..فتتضايق المرأة..ويغضب الرجل..وتزداد الفجوة!!

هي ليست مشكله أن المرأة مخطئة..أو الرجل مخطئ...
أنها اختلافات طبيعية...تواجدها ضرورة خلقها الله فينا بني البشر..

المرأة ليست نسخة من الرجل..والرجل ليس بنسخة من المرأة...اختلافهما مكملان لبعضهما البعض...ضروري لينجذبا لبعضهما البعض..

اختلافهما جميل..والأجمل رؤية هذه الاختلافات وجمالها...

الاثنين، 20 سبتمبر، 2010

تأكيد تواجد...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....

عدت..لتأكيد وجودي....

همسة....حين اكون وحيدة في قراري واختياري...والأغلبية متفقة في قراراتهم واختياراتهم...
لا يعني أنهم الصح...وانا الخطأ...

ففي زمننا هذا..يندر الخير حتى تظنه شرا..ويكثر الشر حتى ليقسم احدهم أنه الخير...

ودمتم بود...

الاثنين، 6 سبتمبر، 2010

ويثبت اقدامكم

قال المولى تعالى في كتابه العزيز:
"يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم"

هل هناك أجمل من هكذا وعد من رب العالميــــن...يا من آمنتم بربكــم..واطعتموه...واتبعتم تعاليمه كما امركم..وجاهدتم أنفسكم..ونصرتموه..

استبشروا..

استبشروا أن لكم النصر من عند المولى .. فلا نصر ولا فوز من غيره..وما اجمل أن ينصرك الله..فمن ينصره الله فلا غالب له...

واستبشروا أن المولى تعالى سيثبتكم ويثبت اقدامكم في المواقف الجسام العظام...وسيسر لكم اموركم..

فلا تخافوا ولا تحزنوا فبفضل الله تعلوا كلمتكم..

يا سبحـــان الله...

الثلاثاء، 31 أغسطس، 2010

لدي "سِــر"

فكرة الموضوع منتشرة بين المدونات الأجنبية..وهي تتلخص في ان تكتب من غير ذكر معرفك الحقيقي "استخدام خاصية المجهول"..سراً لديك لا يعرفه أحد..أي سر في أي موضوع..موضوع يضايقك..يؤلمك..يزعجك..يعذبك..من غير ذكر معرفك أبدا..

وانا سأشارك ايضا بلقب مجهول...

دعوة للفضفضة من غير أن تضطر لذكر من أنت...

والله يسعدكم جميعا ويبارك لكم فيما تبقى من أيام هذا الشهر العظيم..وفي العشر الأواخر...:)


الخميس، 26 أغسطس، 2010

إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ

"إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آَمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى"

لكم تأملت هذه الأية العظيمة في الأيام الاخيرة..
فتية...آمنوا..ومع ايمانهم الكبير وفرارهم من الكفر والكفار وخوفا على ايمانهم ودينهم..زادهم الله هدىً على هداهم..ما اعظمك يا الله..

ولم يكونوا شيوخا..بل كانوا فتية..لم يركنوا للفساد ويقولوا أننا صغارا ما زلنا وورانا العمر كله..ولم يركنوا الى اهاليهم..ولم يتأثروا بما حواليهم مع شدة الحال حينها..بل فروا لأجل دينهم..وإلى ربهم فروا..

سبحان الله...



الأربعاء، 18 أغسطس، 2010

امرأة من طراز خاص لـ"كريم الشاذلي"




كتاب رائع يحثكِ على بذل المزيد وتطوير ذاتك دائما بأسلوب شيق وبأمثلة تأخذك إلى عالم التألق..
من الكتاب:
"هل ترغبين في تحسين حياتك..واضفاء جوانب مشرقة عليها؟
أن تكوني اكثر ثقة بنفسك, وتتقنين فن المبادرة الايجابية ,وتحددين هدفك في الحياة؟
هل ترغبين في تنظيم وقتك, وتحسين جوانب مهاراتك الاجتماعية في علاقاتك الشخصية ومحيط عملك؟
إن كانت اجابتك بنعم. فهذا الكتاب جاء في وقته بكل تأكيد؟؟
بأسلوبه الجذاب..وقصصه الممتعة المفيدة..وطرحه الشيق الرائع..
أنت على موعد كي تحصلي على لقب..امرأة من طراز خاص.."

للكاتب كريم الشاذلي..

الاثنين، 16 أغسطس، 2010

رمضاننا

رمضان اقبل..واخاف ان افقده ونحن في بدايات ايامه..فالأيام الجميلة دائما في عجلة من امرها..وساعات رمضان تتسارع وكأنها تعلم مدى عشقنا لها وتتغلى ..

اسعد الله ايامكم كلها...وبارك لكم فيها وتقبل صيامكم واعانكم عليها وعلى القيام واستغلال كل لحظة من لحظات هذا الشهر لكسب الأجر...

:)

الخميس، 5 أغسطس، 2010

...

حين يجف مداد القلم..نبحث عن ما يكتبنا في مساحاتنا الخاصة..
نشتاق للكتابة كشوقنا لشربة ماء في صيف طويل..
لكن تعاند الذاكرة..وترفض الإنصياع ..
فنعجز عن الكتابة..
ونزداد عطشا..

وتهجرنا الكلمات..

الأربعاء، 28 يوليو، 2010

الظلم ظلمات..

قال تعالى في كتابه العزيز: "وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ (42) مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء" ابراهيم:43-42

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي: "يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته
بينكم محرماً، فلا تظالموا" رواه مسلم

وعن جابر أن رسول الله قال: "اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم، حملهم على أن سفكوا دماءهم واستحلوا محارمهم" رواه مسلم

وتجد الكثير من الناس يكمل يومه وحياته من غير أن يتفكر في من ظلم..ومن عذب..وربما لا يظن أن ما يقوم به ظلم..
تجد احدهم قادرا ماديا على شراء سيارة فارهة والسفر ولكنه يبخل على عامل فقير ترك بلاده واهله وتغرب ونال اسوأ معاملة..وبالأخير لا يحصل على اجرته البسيطة بعد ان نال كل أنواع المذلة والاهانات..وربما ما يحصل عليه في شهر ينفقه من ظلمه في لحظات..!!!

وتجد اخرى تعذب خادمتها وتتفنن في اذلالها,,,وكأنه من حقها فعل ذلك لتأديبها..فلا تنام الخادمة ليلا او نهارا..وتعامل اسوأ معاملة من ربة البيت ومن اطفالها..تركت بلادها واولادها الصغار لتتمكن من توفير لقمة عيش لهم فلا تنال إلا المهانة..

احيانا الظلم يكون في المعاملة..ترى اسلوب المرء في تعامله مع البائع او العامل فيه ترفع وتكبر وكأنه خلق من ذهب والعامل خلق من طين..؟

وفي المدارس يظلم الطفل لأن لونه هكذا..او لأنه يأتي رث الثياب ..او لأن فهمه بطئ..فيصبح في عداد المهملين..وتذله المدرسة ويذله المدرس بكلمات جارحة او نظرات احتقار وسخرية !!

فلنذكر ان لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر..ولنتفكر في تصرفاتنا مع من حولنا..فقد نظلم شخصا ما بأسلوب نظنه عادي وهو عند الله عظيم..

الأحد، 18 يوليو، 2010

اليقظة

غاص من جديد...وتمر الثواني..وهو في الإعماق..يتسارع شريط ذكرياته امامه..ويشعر أنه امسك نفسه عن التتفس في عمق البحر ساعات..يرفع رأسه لخارج الماء بقوة...يأخذ نفسا عميقا ويعود لداخل الماء من جديد...حرارة الصيف تلهب ما حواليه..لكنه لا يشعر بالحرارة..بل تنتابه رعشة البرودة حين تتسارع ذكرياته الماضية..



يشعر ان ماء البحر حينها سيزيل ماضيه بما فيه من ألام الضياع ...يتمنى للحظات ان يتوقف نفسه ويعود للوراء 20 سنه..لعله يعود شخصا اخر...غير ما كان...
يذكر علاقاته النسائية وما اكثرها..لم يعد يذكرهن..لم يعد يهتم بذكرهن فتلك الأفكار تشوه عقله الأن..بعد أن كانت اسعد لحظاته واجمل نشواته..يذكر مغامراته التي اشعرته برجولته الفذة..واسفاره التي تكررت كثيرا..ليس للإستجمام..بل للحصول على صيد جديد كل عام..رزقه الله وظيفة مرموقة..وانفق منها على ملذاته الكثير..حياته كانت رائعة جدا في نظره..

لم يترك شيئا لم يجربه..او امرأة لم يتعرف عليها..او رفاق سوء لم يصادقهم...

عاد لسطح الماء..تمنى ساعتها ان يكون شخصا لا يجيد السباحة..ليغرق وتغرق افكاره..

تذكر والديه...تذكر دعواتهم له بالهداية..وسخريته منهم ومن بساطتهم وتخلفهم في منظوره..

تذكر ربه الذي لم يترك حيلة لعصيانه إلا واتبعها...

الألم ينهك قلبه...غاص وهو يرجو ان يغسل البحر هذا الألم...لكنه لم يفعل..فما تراكم في 20 سنة لن يذوب في لحظات..هكذا حدثته نفسه..

تذكر زواجه الذي كان كلاما ولم يحقق لمن ظلمها اي استقرار..تذكر ابنه الذي لم يعرف يوما ما هي هواياته..لم يهتم لشخصيته..ظن ان ما يوفره ماديا كافٍ له ولأمه..
واستمر على طبعه بعد الزواج...

يومها في احدى رحلاته التي يحلو له ان يسافر فيها مع رفاق السوء...تلقى خبرا افجعه وايقظه من غفلته...
حادث اودى بحياة والديه واخته الصغيرة...

امضى الأيام التي تلت الحادث صامتا مصدوما..احس بغربة نفسه عنه..احس بوحدته يومها...نظر إلى كل من زوجته وابنه كأنهم يراهم اول مرة..اهله باتوا غرباء..لا يعرفهم...

انطلق الى الشاطئ الذي طالما اصطحبه إليه والديه...لم يدر ما يفعل...ظن انه سيغسل ما مضى هناك....



ما ألم به اكبر من ان يتحمله..لكن ما كان فيه من ضياع اصبح جبلا خامدا على روحه...

خرج مرتعشا من البحر..سجد لله على الشاطئ سجدة افتقدها عمرا...معلنا بداية عمرٍ جديد..

الأربعاء، 14 يوليو، 2010

ومات الحب..

بسم الله الرحمـــن الرحيم
فقط للتنويه,,كل القصص والخواطر التي اكتبها هنا من تأليفي ومن خيالي..

رغم امتلاكها لأدلة كافية تدينه,ويقينها من رده هذه المرة, إلا أنها دعت ربها في سرها بأن ينكر ولو كذباً...لعلها تعتذر له حينها ككل المرات على شكها الذي يقع دائما في غير محله..
ربما ظنت انه بكذبه ما رأت سيرتاح قلبها الممزق..

لكنه هذه المرة قابل مواجهتها له بالصمت..ازاح ناظريه عنها..لم يكن يستطيع أن ينظر إلى عينيها وينكر هذه المرة..

بدا غاضبا حانقا عليها..لم يبدو كذلك الرجل الذي عانقها أول مرة قبل 10 سنوات..في ليلة
عشِقَها ووعدها بكل شغف أنها وإن لم تكن أول امرأة في حياته..فإنها ستكون الأخيرة..

تذكرت ما قام به ليتزوجها هي بالذات دون غيرها من النساء..احب فيها حياءها وبراءتها..شيئان لم يعهدهما في النساء اللاتي كن في حياته..احب كل شئ فيها..كما كان يهمس لها دائما بذلك..

كانت مختلفة عنهن جميعا..وكان هو مختلفا معها..

احبته بكل جوارحها,,كان حبها الأول,,وما زال..



ومنذ ذلك الحين كان يصر على الابتعاد ولكنه ظل يعود إليها..
فهي سكنه مهما ابتعد..ورغم علمها بكل ما يحدث..إلا أنها لم تبد له أي شك..

إلى أن جاء ذلك اليوم الذي اراد الله أن يريها فيه احاسيسها واقعا ملموسا وليس مجرد شكوك..صمته كان اسوأ اعتراف..لكنه هذه المرة لم ينكر ويرغمها بأسلوبه الفظ على الإعتذار..بل خرج من البيت وصفق الباب خلفه..واغلق معه اخر امل لها..ولهما

وليلتها لم تبكه هو كعادتها خلال عشر سنوات..

بكت نفسها..بكت عمرها..بكت شبابها وابناءها..بكت تضحياتها واحلامها..بكت قهرا لم يفارقها عمرا..بكت لياليها التي ظل قلبها مكسورا من غير أن يضمد..

لم يعد للبيت إلا بعد يومين..لم تقابله بشغفها المعهود..بات غريبا عنها..لم يعد حبيبها..غريبين جمعهما بيت واحد و3 أطفال..وفرقهما عاداته.. 

الخميس، 1 يوليو، 2010

من كتاب "سوِّق فكرك"

بسم الله الرحمن الرحيم..
كتاب رائع جدا لكن صراحة لم أقرأه بالكامل..لكن قرأت مقتطفات منه وسأعود لأقرأه بتمعن إن شاء الله..نصيحة للكل باقتناءه.
اسم الكتاب: سوِّق فكرك (تسويق الأفكار جولة بين العلوم)
المؤلف: د.عبدالله بن سالم باهمام

اذهلتني عدة مقاطع اذكر منها هذا المقطع:

من صفحة 211 إلى 213
اسطورة الزعيم (غاندي)..صناعة الاحتلال البريطاني:
كان الزعيم الهندي (غاندي) من الزعماء القلائل الذين نالوا شهرة واسعة في هذا العصر, وحيثما ذكر نجد الثناء العطر يرافق سيرته, وأنه بطل المقاومة السلمية التي يحرص الغرب على تصديرها إلى العالم الإسلامي, وتذكيرهم بها في كل مناسبة..فيا ترى ما سر هذا الرجل الذي ظهر فجأة على المسرح السياسي في الديار الهندية؟!

عندما توفي السلطان العثماني محمد الفاتح-رحمه الله-(886هـ) وهو يحاصر روما دعا بابا الفاتيكان في روما النصارى في أوروبا إلى الصلاة,شكراً لله ابتهاجا بوفاة محمد الفاتح!.
هذه الحالة من الرعب والفزع لم تكن لتغيب عن أوروبا الصليبية في نظرتها إلى العالم الإسلامي, لذا فقد كان أخطر عمل قامت به بريطانيا هو إلغاء الخلافة الإسلامية, وإسقاط الدولة العثمانية, وتيفتيت العالم العربي والإسلامي, حتى لا تضطر أوربا لإقامة صلاة الشكر مرة أخرى!.

لقد أدى قيام بريطانيا الصليبية بإلغاء الخلافة الإسلامية إلى إذكاء روح المقاومة الإسلامية في الهند, ومن ذلك تأسيس المسلمين جمعية إنقاذ الخلافة في عام (1920 م),وقاموا بجمع (سبعة عشر مليون روبية) لأجل هذا الغرض.

وهنا طفا على السطح فجأة شخص هندوسي اسمه: (غاندي), وقام بالتقرب إلى جمعية إنقاذ الخلافة, وطرح عليهم فكرة التعاون مع حزب المؤتمر الوطني الهندي, فرحب المسلمون بذلك,ولما عقد أول اجتماع بين الطرفين, طرح المسلمون شعار استقلال الهند عن بريطانيا, بدلا عن فكرة إصلاح حالة الهند التي كانت شعار المؤتمر الوطني, لكن (غاندي) عارض هذا المقترح وثبط الهمم.

وفي عام (1921م) عقد الطرفان اجتماعا مهما تمكن فيه المسلمون من فرض شعار الاستقلال عن بريطانيا, وقاموا بتشكيل حكومة وطنية لإدارة البلاد.

هذا التطور الخطير لم تكن بريطانيا لتسمح له بإفساد فرحتها بإسقاط الدولة العثمانية, وتقسيم العالم الإسلامي, لذا فقد قام (ريدينج) الحاكم البريطاني للهند بالاجتماع بغاندي, وقال له: "إن مصدر الحركة الإستقلالية في الهند هم المسلمون, وأهدافها بأيدي زعمائهم, ولو اجبنا مطالبكم, وسلمنا لكم مقاليد الحكم, صارت البلاد للمسلمين, وإن الطريق الصحيح هو أن تسعوا أولاً لكسر شوكة المسلمين, بالتعاون مع بريطانيا, وحينئذ لن تتمهل بريطانيا في الإعتراف لكم بالإستقلال,وتسليم مقاليد الحكم في البلاد إليكم".

وبناء على التنسيق والتفاهم الذي تم بين (ريدينج) و(غاندي) قامت بريطانيا بالقبض على الزعماء المسلمين المنادين بالإستقلال, فأصبح الطريق ممهدا أمام (غاندي) الذي طلب من هيئة المؤتمر الإسلامي الهندوسي أن تسلم له مقاليد الأمور بصفة مؤقتة, نظرا لقبض بريطانيا على الزعماء المسلمين, وعندما عقد أول اجتماع برئاسته نفذ ما تم الاتفاق عليه مع الحاكم البريطاني (ريدينج), واعلن أن الوقت لم يحن بعد لاستقلال الهند.

يقول الأستاذ أنور الجندي -رحمه الله-:"لقد كانت دعوة غاندي إلى ما سماه اكتشاف الروح الهندي الصميم, والرجوع إلى الحضارة الهندية, هو بمنزلة إعلان حرب على الحضارة الإسلامية التي عاشت على أرض الهند أربعة عشر قرنا, وغيرت كل مفاهيم الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية, بل إنها غيرت مفاهيم الهندوكية نفسها"

وعندما اطمأنت بريطانيا على مقدرة الهندوس على حكم الهند: قامت بترتيب الأمور لإستقلال الهند, لقد كان عام (1948م)الفصل الأخير من مسرحية غاندي وبريطانيا, حيث سلب الحق من أهله بإعلان استقلال الهند عن بريطانيا في تلك السنة, لكن مسرحية المقاومة السلمية التي قام غاندي فيها بدور البطل لا تزال تعرض إلى يومنا هذا.

بقي أن نشير إلى أن من يطلق شرارة الحقد والكراهية لا بد أن يكتوي بنارها, فقد مات غاندي مقتولا عند استقلال الهند, ثم تبعه في عام 1978م آخر حاكم بريطاني للهند, حيث قتل على أيدي الثوار الأيرلنديين.

من عرض هذا النموذج نستخلص عدة دلالات هامة: فقد اجاد الاحتلال البريطاني اختيار نموذج الزعيم, وصناعته, وتسويقه لدى شعب الهند بطوائفه المختلفة, ف(غاندي) نحيل الجسد, فقير كأغلب الهنود, يظهر التقشف في العيش والزهد في الزعامة,وهي كلها صفات ضرورية ساعدت على تقريب صورته لدى الشعب الهندي, خاصة الفقراء منه, والذين كانوا يمثلون الغالبية العظمى من الشعب وقتها, حيث استنزف الاحتلال ثروات البلاد, واستولى على مقدراتها............

الثلاثاء، 29 يونيو، 2010

ونــامت...




يتلاعب الصداع برأسها كيفما يشاء..تُغمِضُ عينيها بقوة لعلها بذلك تطرد ذاك الجاثم على رأسها بكل ألم..
وتتقلب على غير عادتها وهي تحاول الحصول على وضعية نوم مريحة لا تجلب لعضلاتها الألم..هي ساعات مرت..لكن لا فائدة..النوم خاصمها..
تغفو لثوان يبدو النوم حينها كحلم لذيذ..فينطلق المنبه من الهاتف: "الله أكبر الله أكبر..الله..."
ويطير النوم من عينيها..تبحث بيدها لتُسكت المنبه,,لعلها تنام..

احاسيس غريبة,,مغص ظهر فجأة..والصداع انتقل لعضلات عينيها..

هناك في اعماقها كانت تحادث احدا ما..استحثها على النوم..ذكرها بمغصها وآلام صداعها..انطلق المنبه مرة ثانية..تضايقت..تضاربت مشاعرها ..ضغطت على زر الهاتف المحمول لتُسكت المنبه..

ثوانٍ مرت كدهر..رأت النوم دواؤها..صوت صغير حثها فجأة..نهضت...نعم..وتوضأت..


وصلت الفجر..بعد ان انتصر صوت ضميرها وخفي صوت الشيطان..


واختفى الصداع..وتبعه المغص..

ونامت مع رحيلهما...

السبت، 26 يونيو، 2010

مساحتي أنتِ..

حين تفرض دموعك وجودها وتُلهب ُ مُقلَتيك...
حين تُفهَم كلماتك على أنها نكران جميل..
حين تتكلم ولا يأتيك إلا صدى حروفك..
حين تُقَابل مشاعرُك بسخرية وفوقية..
حين تَطلب أن تُسمَع وتُفهَم وتجد أنكَ لا تكلم إلا ذاتَك الحزينة..
حين يُطلب منك أن تفهَم الغير والغير لا يُسبر أغوارك ليفهمك..

لا اجد سواكِ يا مدونتي حيث اقرأ بكِ ذاتي واواسي بك مشاعري واسقيكِ بدموعي..
مساحتي الخاصة حيث اقرأ نفسي وافهمك وتُسليني..
مساحتي الخاصة حيث ابتلِعُ بها مشاعري بنفسي وتؤلمني غصاتي...

السبت، 12 يونيو، 2010

يوم كان قلبي قلب طفل...

يومها كنت اعرف أنني مسلمة فقط...
وبعد سنوات اكتشفت انه لا يجب أن اكون مسلمة فقط..بل مسلمة بتوقيع عشرات المذاهب...فانصدمت..

يومها كنت عربية فقط من بلاد عربية...وحين كبرت اكتشفت انه لا يمكن ان اكون عربية فقط..بل علي ان اعرف الطبقية والعنصرية والأفضلية والدونية...فانصدمت..

يومها كنا نغرد طلع البدر علينا** من ثنيات الوداع فقط..واذكر كيف كان قلبي يضحك فرحا وانا انشد هذه الأبيات..
والأن عرفت أن لا وجود لطلع البدر علينا بكتب عيالنا..فلا بدر لائح لهم في زمنهم هذا..فانصدمت..

حينها كنت العب بلا خوف ..بل لم يكن في قاموسي خوف..والأن اصبحت قلوبنا موجوعة من الرعب..واطفالنا مخنوقين لخوفنا من الوحوش البشرية..وانصدمت..

يومها كنت افرح بالعيد فرحة طفلة..والأن اصبحت احزن بالعيد لضيق اعياد المسلمين في العالم..وانصدمت...

يومها كنت ارى كل شيء بسيط من مغامرة واكتشاف رائع لا انفك اتحدث عنه..والأن لا شئ يفاجئني..فلم يعد هناك الجميل من المفاجأت..بل القبيح فقط..وانصدمت..

يومها كنت طفلة بسيطة والكل بسيط..وسعيدة والكل سعيد..لكن الأن كل البشر تكلفوا وتبختروا وتكبروا..فالبساطة اصبحت من العصر المنقرض..وما زلت انصدم...

يومها كنت اغرد فلسطين داري ودرب انتصاري..تظل بلادي هوىً في فؤادي...والأن تم رجم الكلمات..كما تم رجم الضمير..فانصدمت...

يومها كنا نعيش بمستوى بسيط..وما احتجنا لشيء..والأن نعيش بغنى وبذخ..وما شبعنا من شيء..صدمة..

يومها كان كل البشر بشرا...والأن بعض البشر وحوشا...في طور التحول لمرحلة اشد وحشية...فانصدمت...

يومها كانت شفتاي تضحك...وقلبي يضحك...والأن..شفتاي تضحك..وقلبي يعتصر آلما..ودموعي تنسكب قهرا....

وما زالت الصدمات تتبعها اخرى...

الثلاثاء، 8 يونيو، 2010

اتركوه...

اتركوه..فغيرته علي تجعل قلبي يرقص طربا وسعادة...ويتغنج ..
لا تلوموا قلبي فمن حقه الافتخار والتغنج...
وكيف لا..؟

فقلبه اختار من بين كل القلوب...قلبي..
وروحه عانقت من بين كل الأرواح... روحي...
أنا...لا غيري...

وللأرواح وله وشغف..فتملأنا غيرة على من اخترناه...

فليرضي شغفي وولهي وغروري..حين يغار من رؤية احدهم ضحكتي..
او ان يسمع تغنجي...

اتركوه..!!

فقلبي يرقص طربا وغرورا جميلا....

الأحد، 6 يونيو، 2010

ما بعد الإعصـــار "بيت"


مصدر الصورة aleqt.com

رحم الله من فقد روحه في هذا الإعصار الذي ضرب سواحل عمان الشرقية وبالذات صور والأشخرة وجزيرة مصيرة وجلب الأمطار الغزيرة لمعظم مناطق وولايات عماننا الحبيبة....
لحد الأن اعلنت الجهات الإعلامية عن مقتل 24 شخص من جراء الإعصار من بينهم ضابط كان يساعد عائلة على وشك الغرق في احدى وديان مسقط العاصمة..
رحمهم الله رحمة واسعة واعان كل من فقد احدا من اهله او منزله او تكبد الخسائر...وحفظ الله لنا بلادنا عمان وكل من عليها..

ما بعد الإعصار..


















مصدر الصور
http://www.roo7oman.com/vb/showthread.php?t=169136&page=2

الجمعة، 4 يونيو، 2010

اعصار بيت *فيت*

بسم الله الرحمن الرحيم...
قبل ايام قليلة كنا نتحدث انا ووالدتي عن شدة ارتفاع درجة حرارة الصيف في مسقط وعمان بشكل عام..وما زلنا ببداية شهر 6..وتذكرنا تشابه الأجواء بأجواء عام 2007 قبل أن تضرب سواحل عمان الاعصار جونو..ورجونا الله في سرنا ان لا يتكرر الأمر..
وباليوم التالي..2 يونيو 2010 تغير الجو 180 درجة..اصبح جميلا وانخفضت الحرارة..وبعد ساعات الظهر اعلن التلفزيون العماني عن قدوم اعصار مداري سمي ب*بيت*
والتوقعات اشارت انه سيضرب شواطئ عمان الشرقية..وبالذات جزيرة مصيرة والتي تم اجلاء سكانها للعاصمة..وولاية صور وما حواليها ومسقط مع توقع هطول امطار غزيرة إلى متوسطة بربوع السلطنة...

وانا اكتب لكم..تصلني اخبار أن ولاية صور غارقة بالوديان وما حواليها..وفر بعض سكان قريات من بيوتهم التي تقع عند وعلى الوديان...
وعندنا بالعاصمة امطار غزيرة مستمرة..والمتوقع نزول الوديان وانقطاع الكهرباء هنا ايضا مثلما حدث في المناطق الشرقية..
نسأل الله السلامة..
يا مغيث اغثنا..يا مغيث اغثنا..يا مغيث اغثنا..اللهم اجعلها امطار خير ورحمة..اللهم لا تجعلها امطار عذاب وعقاب..
لا ادري ان سيمكنني المتابعة..لانه من المتوقع ان ينقطع التيار الكهربائي..
دعواتكم اخوتي لأهل عمان..ولباكستان والتي من المتوقع ان يتجه الاعصار الى شواطئها الغربية..

اسأل الله لنا ولكم السلامة...اعصار جونو خلف الكثير من الدمار..ندعو الله أن يكون تأثير هذا الإعصار لا يذكر..

ملاحظة...فلسطين..انت في دعواتنا دائما...انها سويعات نعاني منها وتصيبنا فيها بالرعب والهلع..بينما عانى ابناءك منذ زمن يذكره اجدادنا..
ربنا يرسل لنا الاعصار ليقربنا إليه ويذكرنا به...
وانتم لم يبقي اليهود على شيء لكم ..وظنوا أنهم عالين في الأرض..وهم الأرذلون في اسرائيل..
نصركم الله وثبت اقدامكم...

يكتب اسم الاعصار بالانجليزية phet
وهي كلمة تايلاندية معناها ألماس وتنطق ب لكن بما أنها جمعت بين الph
فبعض الناس يسمونه فيت..

الأحد، 30 مايو، 2010

الحيــــاة.....

أهي الأرواح حين تتلاقى تتجاذب..او تتنافر..
حين تأخذنا هذه الحياة في مسارات عدة..ونقابل وجوهاً عديدة..مختلفة...تشرق لبعضها قلوبنا وتنفتح نفوسنا لها كوردة في بدايات صيف ممطر؟
وتنغلق لأخرى قلوبنا ونفوسنا كبابٍ اُحكم اغلاقه قبل سفر طويل لا نهاية له؟؟...

بعض البشر تستريح له من مجرد تلاقي العيون..وبعض البشر يأتيك بانقباض لا تعرف ماهيته..وتكتشف سببه مع دوام التعامل مع ذاك الانسان..

ويصدق حدسك..ولا تخطئك روحك..لإنها تعمل كجهاز انذار مبكر ينبأك قبل وقوع الكارثة..احيانا تقاوم حدسك..وتقنع نفسك بخطأها...لأن البشر يدعون الطيبة وحسن الصحبة مهما كانت النوايا..فتشك أنك تظلم الإنسان..وتغوص في صداقة او علاقة ..وهنا تظهر المواقف..وتكتشف معادن بني البشر...

ولا ادعوك للندم..فالحياة كلها خبرات..اذرف الدموع فهي دواء..واصغ للصوت الصغير المنبعث من نفسك في المواقف القادمة..فالحياة تعلم مهما ظنناها صعبة..فلصعوبتها اجمل حلاوة...

الاثنين، 24 مايو، 2010

التاج السلطاني....

بسم الله الرحمــن الرحيم...
انتابتني حالة من خلو عقلي من أي موضوع اتحدث عنه هنا...
ولكن اختي الغالية رندا اهدتني هذه الفرصة لأتحدث قليلا عن نفسي :)...عشان تعرفون عني شوي :)


قوانين التاج السلطاني:

اذكر اسم من طلب منك حل هذا الواجب.
الغاليـــة رندا
http://randasouth.blogspot.com

اذكر القوانين المتعلقة بهذا الواجب.

تحدث عن ستة أسرار قد لا يكتشفها من يقابلك للمرة الأولى...
شخصيتي واضحة..لكن سأحاول...
1. اعترف انني امتلك قدرة على تحليل بعض جوانب شخصيات من اقابل..ومن هذا المنطلق اتعامل
معهم..

2.انا حذرة في تكوين صداقاتي ومن يقابلني لن يتوقع ذلك لأني اظهر البشاشة مع الكل

3. لطالما احببت الديكور والأعمال اليدوية ولدي شغف في هذه الأمور..ومعظم من اتعامل معهم وحتى بعض الأهل لا يعرفون..

4. لدي قدرة على أن ارى الإنسان الذي يضمر الخير والذي يضمر الشر..ومع خبراتي الماضية كان حدسي صحيحا في معظم الحالات الحمدلله..

5.احب المناقشات الهادفة والمحادثات التي تتفرع ولا اميل للتعامل مع السطحيين

6.احب التعلم ومتعطشة للعلم دائما وابدا..القراءة اجمل هواياتي وافضلهن..



حول هذا الواجب إلى ستة مدونين ، واذكر أسماءهم مع روابط مدوناتهم في موضوعك.
1. أحلا....
http://a7lah.blogspot.com/
2. ألوان التفاؤل
http://alwaan-optimistic.blogspot.com/
3. عبير الربيعي
http://abeeronly.blogspot.com/
4.أعقل مجنونة في الوجود
http://dndanh111.blogspot.com/
5. مبدعة
http://wwwsdghkllkhfcom.blogspot.com/
6. رندا مرة ثانية :D...
ههه...

اترك تعليقا في مدونة من حولت الواجب عليهم ؛ ليعلموا عن هذا الواجب.
ان شاء الله

وصلني التاج (السلطاني) من الغالية رندا الجنوبية جزاها الله كل خير..

السبت، 15 مايو، 2010

يومية امرأة...

لم تعد نفسي تتحمل...الأمر لا يطاق..أم المكان لم يعد يطيقني أنا؟...عقلي يرفض أن يساير خطواتي ويستوعبها..يتوه في الوجوه المتكاثرة المتناثرة حولي..
أرى أعينا تلتهم أخرى...بل وتلتهم أجسادا بأكملها...تزدحم ممرات..وتضيق أخرى...فتضيق بها نفسي..أقوم بمناوراتٍ عديدة لأتفادى الاصطدام بأجسام مترابطة صنعت جدارا كسور الصين العظيم...؟
أصوات الموسيقى الشاذة تنطلق من مخبئها..ورغم كونها نهيقا "وعذرا على التشبيه البعيد كل البعد عن لغة يجب أن تكون لغة امرأة متمدنة..وعذرٌ اكبر للحمير" إلا أن هذا الذي يسمونه موسيقى يتماشى بشكل رائع مع الطقوس الممارسة حوالي..
تكثر النظرات المتفحصة المتأملة ..التي تصوب سهامها على كل جسد متموج متحرك مائل في كل الجهات الأربع...هذه النظرات تذكرني بآكلي لحوم البشر...
لهذه النظرات باع طويل في علم المغازلة "وليس الغزل والذي كثر في الزمن الجاهلي بالرغم من عدم حصول الشعراء حينئذ على فرص التأمل المتفحص لكل جسد يمثله الجنس الرقيق" ولكي تكون عالما في هذا المجال...احرص على أن تحصل على أعلى الشهادات الممكنة من إمعان النظر عند التسكع أو الاستراحة في المقاهي التي توفر أجمل الأجواء لتدرس على كيفك"...
والكل مؤهل للحصول على هذه الشهادة طالما اظهر الحماس الكافي..وسواءا كنت عازبا..أو متزوجا..أو كهلا..او مراهق..وللنساء حظ من هذه العلوم...ويمكنكن الحصول على مثل هذه الشهادة إن ملككن العشق لهذا العلم القدير..
اعود إلى جولتي...اشعر ببعض الدوار الذي يداعب رأسي كمهد طفل...وسببه روائح عطور اختلطت وازكمت الأنوف...لكنها زادت من تنبيه العقول الباحثة عن فرص مناسبة في هذا المكان..واصبحت كافيين يصحصح النائم...؟؟؟ اظنني جاهلة أنها مهرجانات عطور وبخور...ياللأسف..كم أنا جاهلة بمستجدات العصر من مهرجانات ودراسات ...



يا أيها السوق...لم اعد احتملك...لقد فقدت البراءة التي عشت عهدها بأيام طفولتي..ولولا ضرورة زيارتك أحيانا لهجرتك كمن يهجر حبيبته للأبد...ولكن هل يهمك هجري..لا بل سيفرحك فمثلي سيجلب لك الاكتئاب وأنت لا تتحمل ذلك!!..
بدون ما وصلت إليه ستموت..وبدوني ستتابع بلا قلق..فلست سوى رقم ...
تحياتي..
كلام ظهر خلال وجودي بإحدى المولات (المجمعات التجارية)....

السبت، 8 مايو، 2010

حب الذات...ضرورة أم أنانية؟؟؟

ما رأيكم؟ حب الذات..بكل ما بك من عيوب ومحاسن..والإهتمام بالذات..وعطاء ذاتك بعض الأولويات..هل هي من الضروريات أم من الأنانية والنرجسية ربما...؟؟؟
لكن بعض البشر سيقول..أنا احب حبيبي_حبيبتي -ابني-ابنتي اكثر من حبي لذاتي..هل من الممكن أن تحب احدا اكثر من حبك لذاتك..



إن احببت ذاتي..سعيت لمصلحتها..ولخيرها..واهتممت بها وبصحتي وبهواياتي..واهتممت بأن انال أعلى الدرجات بالعبادة والطاعات...

ان اتخذت الموقف في ان احب غيري اكثر من ذاتي..هل سأتمكن من ترجمة هذا الحب والعاطفة اعطاء من احب كل الطاقة العاطفية في حين لم اعط نفسي الحب الكافي...

إذا ما رأيكم..هل هذه أنانية...أم ضرورة..؟؟؟؟؟

الأربعاء، 5 مايو، 2010

الحاجات النفسية للطفل



كتاب رائع..للدكتور مصطفى أبو سعد..
اشتريته من زمان..لكن احب أن اقرأه كل مرة..لأذكر نفسي كيف احاول البقاء ايجابية مع اولادي وكيفيه برمجة سلوك الطفل للأفضل..انصح الكل باقتناءه..ممتاز اذا طبقنا ما به..
بعض النقاط اشارككم اياها:
**لا تجعل ابنك مركز اهتمامك
**لا تكلف الطفل اكثر مما يطيق
**لا تقارن بين الطفل وغيره
******

مرة رأى ولد صغير أباه يلمع سيارته, فسأله: بابا إن سيارتك تساوي الكثير, أليس كذلك؟" فأجابه الأب- بلى إنها تساوي الكثير, وتساوي اكثر إذا اعتنينا بها, فعندما نبيعها نحرز ثمنا أغلى,فأطرق الصبي لحظة ثم قال- بابا أعتقد أنني لا أساوي كثيرا"

إذا..لبناء الشعور بالاعتبار:
*امنح ابنك وقتا
*اشعر بقيتمك الذاتية
*امنح ابنك الحرية
*دع ابنك يختار
*احترم رأيه
*كلف ابنك ببعض المسؤوليات
*امدح ابنك
*افتخر بابنك أمام الناس
******

الطفل بحاجة إلى الأحساس بالانتماء..احرص على:
*الحوار الدائم معه
*استشارة الطفل في بعض القضايا الأسرية
*فتح المجال لديه للإختيار
*تكليفه ببعض المسؤوليات التي تراعي قدراته
*اللعب الجماعي والألعاب العائلية
*تشجيعه على الاختلاط بالأطفال
******

لتنمية حاجة القبول لدى ابنك:
*امنح الطفل استقلاليته
*اعترف بالطفل بوصفه فردا مستقلا
*امدح انجازاته
*عبر له عن المحبة
*استمتع بتربية ابنك
*تقبل اقتراحات الولد
*تقبل صداقات الولد
*شجعه ولا تحبطه
*تعلم فن الاصغاء للولد
*عامل ولدك كما تحب أن تعامل

والمزيد في الكتاب....:)..ودمتم بود

الأحد، 2 مايو، 2010

ما الذي يحدث؟؟؟

هل هذه أنا فقط؟؟؟ هل هي أحاسيس تؤلمني لوحدي..تأكلني لكنها تافهة لغيري..
حين اخرج للسوق..وبالذات المولات مثلما تعودنا نسميها..ما اراه من وضع مزرٍ يلتهم قلبي إلتهاما..لست ادعي الكمال..ولا ازكي نفسي..فلدي من القصور الكثير...لكن ما اراه في الأسواق فوق ما اتحمله أنا الانسانة العادية...
صرت اكتم..وادعو لمن ارى بالهداية..وأن يحفظنا الله ..لأن مشاركة غيري هذه المشاعر لا تأتي إلا بنتيجة واحدة: "وانتِ ويش عليكِ منهم".."خليهم بكيفهم"..او نظرات الإستغراب..هل اصبح الوضع مقبولا لهذه الدرجة؟؟؟فلم يعد هناك احدا يستنكر ولو بقلبه؟؟؟؟

معظم من ارى حوالي من نساء وبالذات المراهقات يعمدن إلى اظهار كل ما اعطاهن الله من انوثة...فلا يتركن شيئا للمخيلة...وللعيون سهاما لا تخطئ...وطريقة مشية الفتيات والنساء كأنهن اخذن دورات عالمية في فن المشي المغري المتمايل..
والله أنني ارحم الشباب حين ارى هذه الأشكال...كل واحدة تقول تأمل فيني وركز وانظر كيف هي انوثتي طاغية جذابة...انظر واشبع نظراتك..لكنها النظرات هي الأسوء..هي من سهام ابليس...
وما يؤلمني حقا حين اجد فتاة كاسية عارية ومعها والدتها جدا محتشمة...بل وممكن متنقبة؟؟؟؟ اتمنى حينها أن اسأل الأم...هل سيسعدك أن تلقي بابنتك في فرن فيه نار مشتعلة حارقة؟؟؟؟

والحواجب....هل هناك من احل نتفها ونمصها وانا لا أعلم..نسبة النامصات في كل جمعة احضرها..مناسبة..محل..سوق .. مجمع..اعلى من الغير نامصات...لما بالله عليكم؟؟؟

والله انني اتذكر الأندلس..وما حدث لها حين كثر الاسراف والبذخ فيها وحين كثر الفساد...ولا أظن ان ما حدث بالأندلس يضاهي ما يحدث لدينا..
ونتسأل لما نحن قوم أذلة...تنتهك اراضينا واعراضنا ولا احد يتحرك...

ربما سأعتزل الأســواق بالمرة..لكنه لن يكون حلا؟؟؟

اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا...

وشر البلية ما يُضحك...





الخميس، 29 أبريل، 2010

لستِ قضية سياسية!

يا فلسطينية...
أنت لستِ بالنسبة لي سياسة يتحدث عنها الكل...ولا ينفعك أحد...
أنتِ لستِ بالنسبة لي رقما بين ملايين الأرقام بالعالــــم...



أنتِ الجدة...التي تروي الأرض بدموع غزيرة  حين تحكي احداث هجرة اليهود لبلادك وأنت فتية...وتأسيسهم لما سموه دولتهم...وحين استشهد الزوج والابن والحفيد...وحين بقيت وحيدة...وما زلت وحيدة...

أنتِ الأم المكلومة..الأم المنفردة بشجاعة..المربية لأبطال الحروب الظالمة لهم..التي تعيش تحت الظلم ولكنها تظهر بكل كبرياء وثبات..لا يهزها ما ألمّ بها...

أنتِ الأخت...التي نشأت بين خيام ورعب..وبين ألم وجوع..وبين يتم وتشريد..وما زلت اختا لا تتوانى عن امداد ابناء فلسطين بالبسمة الحانية ..وبروحها...

أنتِ الابنة..التي رضعت الشجاعة..والثبات..والإيمان ممزوج بالاصرار...وعاشت القتل والذبح والتنكيل يوما بيوم..وما زالت...

أنتِ الجدة..الأم..العمة..الخالة..الأخت..الابنة .. الحفيدة...أنتِ منا...ولست مجرد سياسة...!!


الأربعاء، 28 أبريل، 2010

اغتنمها...فلستُ اراها تتكرر..

أحيانا حينما تمر علينا فرصة..لا نراها كذلك...قد تبدو لنا خطوة صعبة..عقيمة..ولا نتداركها..إلا عندما تمضي مع قطار الفرص الضائعة...



فنحن بالعادة مجتمع يخشى التغيير....ويخشى لحد الموت تغييرا قد لا يناسب تفكير من حولنا...وهنا اركز,,ليس تفكير الفرد نفسه..فقد تناسبه الفكرة..والخطوة والتغيير..لكنها تبقى مدفونة في مخيلته..مرعوب من الافصاح بها..أو الاقدام عليها...


فالمجتمع يمشي في قافلة واحدة..لا يجب تغيير مسار أعضاءه..ومن يفعل فالويل له..لأن ذلك يضعه تحت خانة الثائرين المجازفين بخطورة..


وربما الفرصة التي عدت بكل هدوء رائعة..ترفع بصاحبها إلى أفق التطور والسعادة..والأهم الرضى الذاتي...


وتركها ترمي به في غيابت التخلف وتحطيم الذات...


القليل من افصح وحلم وفكر وتخيل...والأقل من عمل وأقدم...


اغتنمها اخي/أختي...فلست اراها تتكرر..

الأحد، 25 أبريل، 2010

جارتي سندي...

 أحيانا يقترن جمال المكان بحسن الجوار..وحتى إن لم يكن جميلا!..
كوني في دولة غير دولتي..وبشقتنا التي انتقلنا إليها بالبداية..تمنيت ان اكتسب جارات اكن سندا لهن ويكن سندا لي..لكن هذا لم يحدث..حاولت التودد لهن ... لكنني احسست اني بدولة اروبية الكل ينظر إليك كشخص غريب...كأنه يقول في قرارة نفسه..ابتعد عن حدودي ولا اعرفك ولا تعرفني...!..

لم اكن اريد ان اراهن طوال اليوم أو اثرثر معهن بكل جلسة بعد العصر مع صحن الفوالة كما كنّ يفعلن نساء القرى وما زلن...ولو أني اغبطهن على هذا الترابط الجميل البسيط..

كنت اقول أن الجار سند لجاره..ومن يعرف قد نحتاج لبعضنا البعض في بعض الظروف الطارئة..خاصة أنني بعيدة عن الأهل..لكن محاولاتي باءت بالفشل..فتوقفت عن المحاولة..
وشاء الله ان ننتقل الأن لشقة اخرى...وتعرفت على جارتي الودودة التي تقطن فوق..وعيالها.حتى خادمتها ودودة...وبالفعل عرفت أنه علي أن لا افقد الأمل في جارة تكون "جارة" مثلما يجب ان تكون..رأيتها مرتين او ثلاث مرات فقط..لكنني ادرك أنها ستكون سندا لي .. واكون سندا لها..
والله يرزقنا الجار الذي يحفظ لك حقوق الجيرة دائما...ويجعلنا جيرانا محبوبين..:)

الثلاثاء، 20 أبريل، 2010

لغة الضاد...فخر أم خجل؟؟؟؟؟




تنتابني حالة من الإستغراب الشديد حين اجد طفلا عربيا "بالمعني الحرفي للكلمة" وينظر لي نظرة فارغة حين احدثه بالعربية..وتقول لي أمه أو احد اهله "لا يتحدث العربية..حدثيه بالإنجليزية" فثقافة الولد او البنت إذا English؟؟؟؟؟؟
حسنا...هذه ليست مشكلة مقلقة جدا إذا لم يتقن الأهل نفسهم اللغة العربية...لكن إن كانت لغتهم الأم العربية..فهذه كارثة...ولو من وجهة نظري الشخصية...
لا ادري ما يكون تفكير الوالدين حينما يقررون هذا القرار المصيري لأبناءهم..التواصل باللغة الانجليزية..او اي لغة اخرى غير لغة الضاد...هل يظنون انهم يسهلون حياة الطفل حين يكبر..ويختلط بالأجانب..؟ أو بالمدرسة؟..أو يظنون أنها لغة اساسية لا مثيل لها..؟؟؟؟ لم أعد أفهم...
بحكم دراستي..اعلم ان الطفل من سنة إلى 5 سنوات يمكنه ان يتحدث بطلاقة 5 لغات ان وجد في بيئة مناسبة للتعلم...لكن ان يتعدى هذه المرحلة الحرجة وعربيته صفر....فربي يعينه...

اللغة العربية من اصعب اللغات نطقا وتعلما...فمخارجه مميزة...وتشكيل حروفه وحركاته صعب...لذا لا يتمكن الانسان البالغ "الا في حالات نادرة" من اتقان مخارجها..قد يعرفها كلها..لكن النطق سيظل اعجميا لبعض المخارج...

إنها لغة أهل الجنة يا اختي ويا أخي...إنها لغة القرآن..كيف تعلمين طفلك القرآن اذا....

سيجيد الانجليزية او الاسبانية او غيرها فيما بعد..لكن ستجعلينه يتحسر على لغة عظيمة لم ينشأ عليها....

بعض الأهالي الغير عرب ينفقون الغالي والنفيس لتعليم اطفالهم العربية..وأنت تبعد فلذة كبدك عنها...

ووفق الله أطفالنا على اتقان لغة افتخر بها...

الاثنين، 19 أبريل، 2010

ولا أبـــالي...

همسة...حديث له تأثير خاص...والحمدلله على رحمته..

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: قال الله تبارك وتعالى: "يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي، يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة". رواه الترمذي



 
On the authority of Anas, who said: I heard the messenger of Allah say:Allah the Almighty has said: "O son of Adam, so long as you call upon Me and ask of Me, I shall forgive you for what you have done, and I shall not mind. O son of Adam, were your sins to reach the clouds of the sky and were you then to ask forgiveness of Me, I would forgive you. O son of Adam, were you to come to Me with sins nearly as great as the earth and were you then to face Me, ascribing no partner to Me, I would bring you forgiveness nearly as great as its."


related by Al-Tirmithi, who said that it was a good and sound Hadith.

الخميس، 15 أبريل، 2010

الحساسية من مادة النيكل

موضوعي هذه المرة مختلف قليلا...وهو عن معدن النيكل وتأثيره على جلد الإنسان...



لقد عانيت منذ طفولتي وعلى فترات متقطعة من الإكزيما ولما أجد سببا له إلا قبل بضعة اشهر..حين قالت لي طبيبة جلدية الله يسعدها أن سبب الإكزيما مادة النيكل...


عندما كنت صغيرة لاحظت أن بعض الإكسسوارات تسبب لي حساسية في مكان لبسها..وبالذات الساعات وأقراط الأذنين..ما عدا الذهب..وأحيانا بعض الأكلات إن اكثرت منها مثل السمك وبعض المأكولات البحرية..وتجنبتها لكن الحساسية استمرت..


وحين اخبرتني الطبيبة عن الاكزيما الناتجة من مادة النيكل..قمت ببعض البحث في الإنترنت..واكتشفت ان هناك الكثير من المواد تحتوي على النيكل وهذه المواد نستخدمها بشكل يومي وتحتك بالجلد دائما ولا يمكننا تجنبها...وطبعا معظم المواد الغذائية تحتوي على النيكل..هذي مادة غير ضارة ولكن تسبب الحساسية لفئة معينة ..


ونجد النيكل في:


العملات المعدنية


بعض إطارات النظارات


بعض الهواتف النقالة "بإطارها مثلا"


بعض أنواع ساعات اليد "بالذات سوار الساعة"


بعض أدوات الطعام


المفاتيح


بشكل العام المواد المعدنية التي تستخدم بشكل يومي بالبيت وبخاصة المطبخ


بعض أنواع الأقلام


من المواد الغذائية:


الخضروات الخضراء بشكل عام تحتوي على نسبة عالية من النيكل


الفواكه مثل التين والأناناس والتوت


بعض أنواع الأسماك والروبيان


المكسرات معظمها


والكاكاو


وبعض الفواكه الحمضية والطماطم والبصل والجزر

وعلى المصاب بمثل هذه الحساسية ملاحظة حالته وما اكثر ما يمكن ان يسبب له الحساسية ليتجنبه قدر الامكان


ولمن يعاني من هذه الحساسية المداومة على إبقاء البشرة رطبة

ودمتم بكل صحة وعافية

الأربعاء، 24 مارس، 2010

مــا لنــــا والدنيــــا!!

بسم الله الرحمـن الرحيـــم



أولا ...لكل من يتابع ما يهذي به قلمي هنا..شكرا فمروركم يعني لي الكثير.....جزاكم الله الجنة ..





قبل عدة أيام...كنت بالصالة بالبيت..منشغلة بأمر ما...وابنائي بالمجلس يشاهدون برنامجهم المفضل...وفجأة وبحاسة السمع القوية للأم اتجاه اولادها.. اسمع سعال ابنتي التي لم تكمل الثانية..لكنه سعال اختناق..وليس ذاك السعال التمثيلي حين تقلد به احدنا...


أُسرع الخطى وأراها مستلقية على ظهرها على الأرض..وهي تأكل شيئا لم اعد اذكر ما هو من وقع الصدمة... والظاهر انه علق في مجرى التنفس...ووجها ازرق..وبثوان يتغير للون البنفسجي....تجربة اقل من دقيقتين ربما..لكنها كانت كالدهر لي..


لم يخطر ببالي حينها إلا شيءٌ واحد.. أنه ها أنا افقدها...نسيت الإسعافات الأولية وتدريباتها وشهاداتها.. عقلي لم يسعفني إلا بطريقة بدائية...قلبتها وبدأت اضرب ظهرها...ليست ضربات قوية لنا لكنها قوية لجسد صغير...لم اهتم..أريدها أن تتنفس...أن تعود ..ظننت أنها أخذت زمنا طويلا لكي تخرج ما بجوفها..ربما كانت أقل من دقيقة أو أكثر..لا اعلم...لكنها كانت لي تجربة مخيفة..تركتني في حالة ارتعاش..وخوف..وفكرت بالأسوأ كعادة كل أم..


وحين أصبحت هي قادرة على البكاء...ضحكت أنا وحمدت الله كثيرا..وبين دموعها أشبعتها بقبلاتي...وتذكرت حادثة كنت اظنني نسيتها..حين كنت بنتا صغيرة...وفي احدى دول شرق آسيا ..كدت اغرق في حوض سباحة الفندق..كنت قد بدأت أتعلم السباحة..وحوض السباحة له قسمان..قسم للأطفال وللكبار..ولكن لا حاجز يفصل بينهم..أما أنا فخطوت إلى اتجاه الحوض العميق دون علم مني انه عميق جدا...وفجأة أحسست أني اهوي للداخل...وكان فوقي جسر صغير للمرور ...وفي محاولاتي للنجاة كنت أحاول أن امسك به...أهلي كلهم معي..لكن سبحان الله لا أحد ينظر إلي...وانا اقاوم الماء والغرق...ولا احد يدري بمحاولاتي المستميتة للنجاة بالتمسك بطوق نجاتي حينها الجسر...وبدأت اضعف...وحينها رغم صغر سني خفت من الموت..تذكرت ما تعلمنا بالمدرسة عن الجنة والنار..دعوت الله في سري أن أكون من أهل الجنة...


لكن بعد فترة ليست بقصيرة..تمكنت من التمسك بالجسر..ودفعت بنفسي للجزء الضحل من الحوض..وقبلها بثوان سمعت صوت أمي من بعيد بعد أن رأتني في ذاك الوضع الصعب وهي تنادي على والدي أن يأتي إلي...لكنني تمكنت من الخلاص بعدها بثوان...

 



كم نحن ضعفاء..مخلوقات ضعيفة قد تتكبر ولكن في ابسط المواقف لا نريد إلا طوق نجاة..أمور كثيرة تجعلنا ندرك كم أن هذه الحياة قصيرة..ولا يجب أن يطمئن إليها المسلم...قال عليه الصلاة والسلام: "ما لي والدنيا؟ ما أنا إلا كراكب استظل تحت ظل شجرة ثم تركها ومضى"



الجمعة، 12 مارس، 2010

لا راحة في دنيا فانية...

بما انني اتخذت هذي مساحة خاصة لي..فأرى انه يحق لي أن أترك لكلماتي العنان لتهذي بما يخطر بمخيلتي...ولا اتوقع اتفاقا وتناسبا في افكاري وافكار من يمر من هنا...

حين تصيبني ألام ظهر..أو يصيبني الرشح..او صداع قاس...او عند الوحام بالحمل..أو اجهاد الشهور الأخيرة..او النفاس....او غيرها من الأمور المسلّمة في حياة بني البشر...اتفكر في حالنا نحن معشـــر النســاء..صاحبات الضميــر والمبادئ...وطبعا الالتزامات...

حين تكونين في امر صحي يفرض عليك الراحة لتحسن اسرع..وكما يتفق كل اطباء العالم على وجوب هذه الراحة...فإن ابتسامة استهزاءتحضرني ولا اتمكن من ان اقاومها...

حسنا...أنا مريضة اليوم...لا داعي أن اطبخ..سنطلب من المطعم المجاور كل الوجبات...الحمدلله ..الراحة متوفرة...ولا علينا سوى ان نرتاح..ولا يجب علينا ان نكوي ما تراكم من ثياب...لنرتاح..

فنبدأ روتينا اخر...طبعا...انهضي..ورتبي الفراش...فلا يمكنك تركه حتى اليوم الثاني...على الاقل ننفضه اتباعا للسنة..

ثم..لدينا كتاكيت صغار بالبيت...ببيجاماتهم ما زالوا...لنغيرها ولنحممهم..ونغير ثيابهم..ولنؤكلهم وجبة الفطور..ولنعقم ادوات الصغير..فلا يمكن ان نتركها من غير تعقيم..لمجرد كونك تحتاجين للراحة!!!..

هؤلاء الصغار لا تتوقف حياتهم على بيجامات وبطون جائعة فقط لأنك مريضة...لا يمكن...

وطبعا لمن عيالها بسن المدرسة..لا يمكن ان يذهبوا من غير سندويشاتهم..
ثم...ان كنتي من توصلينهم للمدرسة لعدم وجود بديل...تحركي واسرعي ...وتجاهلي الألم..

وطبعا الطفل الصغير لا يأكل من وجبات المطاعم..لا يمكنه...إذا عليك تجهيز شيء له...

والان ان اردتي..عودي إلى فراشك للراحة...لا ترتيب اليوم...ارتاحي اختي...حان وقت الراحة..

والأن حفاظ الطفل يحتاج للتغير...وهذا وقع وبكى...وطبعا الكتاكيت الصغار لا يرضوا بأن تكون امهم على الفراش وهم ليسوا حواليها يونسونها ويسلونها..الحمدلله على الاقل انت على فراشك..

ومع وجبة الغداء الاتية من المطعم..أكلي احد اطفالك..ثم كلي..ثم رتبي المطبخ..لأنك ستتعبين اكثر وتمرضين اكثر ان تركتيها للغد..

ومن يأتي من المدرسة يأتي بكم هائل من الواجبات..وانت المساعدة الأولى...فكفاك راحة..وابدأي..

كنت استغرب ان أمي "الله يجزاها الجنة" لا ترتاح..والأن أدركت لما...لأن المرأة الواعية المتمسكة بالمحافظة على كل شيء جميل بينها وبين عائلتها لا تستطيع الراحة...لأنها ستلقي بكل ما سبق على كاهل الخادمة..أو تهمل كل ما سبق فتعم الفوضى ارجاء مملكتها...

لا تظنوا انني اشتكي او اني سئمت من وضعي...لا لا لا لا..فهذه ليست احاسيس امرأة ذات ضمير..ذات مبادئ..بل أنا جد سعيدة..اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك..إنما هي خواطر راودتني واردت ان اشاركها معكن..

اختى الحبيبة..أنا مقتنعة ان لا راحة بهذه الدنيا...واسأل الله ان يرزقنا الجنة..لأنها الراحة الوحيدة..

الثلاثاء، 9 مارس، 2010

أنــتِ جميــــلة!!


أنت جميلة...ليست كلمة بسيطة لبعض البشـــر..بل هي كلمة قد ترفع مزاج الشخص ونفسيته وحالته إلى الأفق وقمة السعـــادة والنشـــوة....وقد تلقي به في غيابت القهر والألم والاكتئــــاب...
انت جميلة..حلوة..ملامحك روعة..الخ من الكلمات..يعتمد عليها الكثيــر من البشر..لتشحن طاقاتهن..وكأنهن من غيرها لا يعشن..في حيــن ان الكلمة المعاكسة لها..أو النظرات المعاكسة فقط ترمي بهن في حالة لا يعلم بها إلا الله..
لما لا تنبع احاسيس هذه الكلمة من اعماقك ...تستشعرينها بنفسك..لأن ثقتك بجمالك دائم لا تتأثرين بكلمة تأتي وتذهب...
تأثرنا بهذه الكلمات البسيطة تأتي من انعدام الثقة بالذات...بل ثقتك تأتي مِن مَن حولك..تأتي وتذهب حسب ما يمليه عليك البيئة المحيطة..

ولكن تختلف الأمور وأنت طفلة..صغيرة..اذكر انني كنت اتوق لهذه الكلمة حين ارتدي الجميل...وخاصة بالأعياد..واترك شعري ينسدل...واسعد بها..او ربما بالنظرات التي تقول: أنت جميلة...

لم تعد تعنيني كثيرا..لقد تعلمت درسا..أن الجميل يظل جميلا بإحساسه بالجمال..وبعمق حبه لذاته وثقته بنفسه...



أنت جميلة...تذكري..ولا تنسي...ولا تتأثري..

السبت، 6 مارس، 2010

صديقنا الوفي..



احيانا تمر علينا مواقف...وتمضى..ولا نتذكر منها إلا الألم...وننسى المواقف..ولا ننسى الألم..

يظل يصاحبنا كصديق وفي....وحين تخلو عقولنا من مختلف الأفكار..يعود الألم...لينغص علينا لحظات الصفاء..او حين يمر علينا موقف اخر..تتوالى ذكريات ألامنا...واحزاننا...تأبى أن تفراقنا وان مرت الأيام والشهور والسنون..

ولا يسعد إلا باعتصار قلوبنا...

نتمنى حينهاا أن نتمكن من الامساك  به..وأن نلقي به من برج شاهق..او جسر مزدحم..أو من طائرة...لعله يريحنا بموته...أو ربما ندوس عليه بأقدامنا...لكننا لا نتمكن من كذلك...

اذا كتبنا كل الامنا على ورقة...فلا نتمكن من قراءة الورقة من جديد...لانها تجدد الولاء للألم...وتقول له عد بقوة اكثر...واثبت بالذاكرة اكثر واكثر...

وربما نظن اننا كنا قادرين على تجاوز موقف الألم بكلمة انتصار حينها...او بموقف حازم...لكن الكلمات دائما تخوننا في اصعب المواقف..لذا يولد الالم حينها...لأن الكلمات تفر منا...

ربما الأن ان صرخنا بأعلى صوت ..."ابتعد عنا"...قد يبتعد...وقد لا يطاوعنا على الابتعاد...لأنه اتخذ لنفسه مكانا دائما في قلوبنا..بحجة انه صديقنا الوفي....

ابعد الله عنا وعنكم هذا الصديق....

السبت، 27 فبراير، 2010

الليلة عـــرس...الله يعينــا على حصـــائد ألسنتنــا

مساءكن/صباحكن  طاعة...جعل الله ايامكن عبادة...وحياتكن سعادة...


مواسم الاعراس مستمرة ما شاء الله...كل يوم او يومين نسمع انه فلانه عرست..والثانية انخطبت..وغيرها امتلكت...الله يتمم على الكل بالخير..ويرزق البنوتات الزوج الصالح...آميـــن





وهاتي يا تجهيزات....التجهيزات التي لا تنتهي حتى تبدأ غيرها...



اتذكرين ذلك اليوم...حين لم تظني ان هناك ما يليق بك من فساتينك في خزانتك؟ وعليك ايجاد فستان راقي جديد...وطبعا مع اكسسواراته..وحذائه..



وطبعا كان عليك ان تحجزي عند الصالون...لتبدي الاجمل والاحلى..بمكياجك وتسريحتك...






اتذكرين في ذلك اليوم..هل كان يومك مختلفا عن كل يوم؟ هل انشغلتي بتسبيحاتك وتهليلاتك..ام كنتي مشغولة بالحديث عن ما اعددتيه لتلك المناسبه..عرس فلانة..


هل صليتي صلواتك بخشوع؟وخاصة صلاة المغرب والعشاء؟


هل قضيتي وقتا جميلا مع زوجك وعيالك؟او لم تجدي لهم الوقت الكافي؟؟


عودي بذاكرتك الى هذه الايام التي صارت عديدة طوال السنة ما شاء الله...اذ كثرت الاعراس ما شاء الله...



في قاعة العرس...فيما كنتي مشغولة؟...فيما اشغلتي لسانك؟ وعينيك؟؟؟؟


لبستي فستانك اللي كلفك جزء غير بسيط من راتبك او راتب زوجك



وحذائك المبهر للانظار

 
اوه لكن قبل لبسك لحذائك صليت فريضة العشاء على عجل منك..لكي لا تتأخري..





وتزينتي بأكسسواراتك طبعا عند الصالون..




وانطلقتي على بركة الله الى منزل العرس..او القاعة...

وتجلس اختنا مع صديقتها المقربة في القاعة بكل اناقة..متبعة كل الاتيكيت التي تعرفها عن ظهر قلب...



وتبدأ جلسات الغيبة..والتي لا تنتهي مع انتهاء الليلة..بل قد تستمر لايام ربما..


"شفتي كيف فلانة متينة...وكيف لابسة فستان ضيق ولا تستحي من نفسها"


"وشوفي ام فلان كيف مكياجها يخرع...ذوق غريب"


"شوفي هذيك ورقصها....ما قادرة امسك ضحكتي اكثر"


"المعرس احلى من العروس.."


"العروس فستانها شكله رخيص...ما ادري كيف ممكن تلبس مثله"


والخ..والاحاديث لا تنتهي بل تتدهور للأسوأ


ورحم الله امرأ سكت تلك الليلة..او اشغل لسانه بغير هذه الامور...."






يااااااه ونشتكي من قسوة قلوب الناس..وقد قست قلوبنا...


ونشتكي من قلة البركة....


ونشتكي ان ما حد يحبنا..فكيف يقع حب الناس لنا ونحن عصينا الله في امور امكننا تجنبها...
ليست لدي اضافة جديدة على ما نعرفه جميعا..



لكن لدي كلمة تعدت حدودي لتأتي اليكن...


الليلة ... في العرس التي تحضرينه.... فقط جربي ان تشغلي لسانك بالاستغفار...ولاحظي الفرق في نفسيتك وراحتك...
اللهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك..ولا تجعلنا من الغافلين
هذا الكلام اوجهه لنفسي ولمن احب...وفقنا الله لما يحب ويرضى